.

 

 

 

 تشكل مسافة الأمان بين السيارات عنصراً من أهم عناصر إجراءات السلامة على الطرق؛ إذ تترتب المحافظة عليها تجنب العديد من الحوادث الخطِرة والمميتة، فهي المسافة القانونية التي يجب أن تكون بين السائق وبين السيارة التي أمامه والتي تمنحه الوقت الكافي والفرصة للتوقف بأمان عند التوقف المفاجئ للسيارة في الأمام أو حدوث أي طارئ على الطريق، فعدم الالتزام بها يشكل خطراً يداهم جميع مستخدمي الطريق.
وفق إحصاءات وزارة الداخلية مديرية المرور ، سجلت مديريات المرور في في بغداد و المحافظات تلاخرى العديد من المخالفات بحق السائقين بسبب عدم ترك مسافة كافية خلف المركبات الأمامية.
 

فبالرغم من حصول عدد كبير من المواطنين على رخص اجازة قيادة للسيارات، غير أن هناك العديد من المعلومات التي لا يعرفها البعض، والتي باتت هامة منها المعلومات الهامة المتعلقة بمسافة الأمان حيث إن المسافة الآمنة تندرج ضمن هامش الآمان وهو المجال أمام مركبة السائق وخلفها وحول جانبيها على الطرق الجيدة؛ حيث إن المسافة الآمنة في ظروف جوية جيدة يتعين على السائق أن يكون على مسافة ثانيتين على الأقل خلف المركبة التي أمامه، ويمكن التحقق من ذلك باختبار بسيط؛ حيث يحدد السائق علامة على بعد مسافة منه مثل لوحة أو شجرة، ويلاحظ عند اجتياز المركبة التي تسير أمامه للعلامة ويقوم بعد الثواني التي مرت قبل اجتياز مركبته لنفس العلامة، وإذا لم يكن عدد الثواني ثانيتين على الأقل حينذاك يكون السائق على مسافة قريبة جداً من تلك المركبة وتكون خطِرة وإذا كانت أكثر فهي مسافة آمنة،و من ابرز الإرشادات عن مسافات الأمان.

- مسافة الأمان:

مسافة قانونية يجب أن تكون بينك وبين السيارة التي أمامك، والتي تمنحك وقت وفرصة للتوقف بأمان عند التوقف المفاجئ للسيارة التي أمامك، وتزيد المسافة كلما زادت السرعة، وهي 5 أمتار إلى 10 أمتار، وتزيد المسافة بمقدار 5 أمتار لكل 10 كم سرعة إضافية على الطرق السريعة.

- مسافة الأمان الجانبية:

هي مسافة أمنة يجب تركها بين السيارات من الجانب، وتجنب اصطدام السيارات وتلك المسافة التي يجب ألا تقل عن 1 متر وتصل إلى 2 متر على الطرق السريعة.

- مسافة إعطاء إشارة للاتجاه يمينا أو يسارا:

قبل الانحراف بالسيارة يمينا أو يسارا، يجب على القائد تنبيه السيارات القادمة من الخلف، بتشغيل ذراع الإشارة الجانبية قبيل الانحراف بمسافة لا تقل عن 100 متر، ويجب ألا يتم الانحراف إلا بعد التأكد من خلو الطريق من السيارات القادمة من الخلف.